مستشارك الأمين

للصحة والجمال

الرعاية الصحية

علاج قشرة الرأس

قشرة الرأس

تعاني الكثير من النساء والفتيات من مشكلة قشرة الرأس خاصة مع دخول فصل الشتاء حيث تزداد نتيجة لجفاف فروة الرأس، وهي ليست مشكلة خطيرة لكنها تسبب الإحراج والانزعاج إذا كانت شديدة أو تصاحبها حكة وتهيج في فروة الرأس. التخلص منها يكون صعبًا وقد يستغرق الأمر فترة طويلة فضلُا عن تجربة العديد من العلاجات،

:لذلك تعرفي معناه على أهم الطرق الطبية لعلاج قشرة الشعر

إذا كنتِ تعانين من قشرة بسيطة، جربي غسل شعرك بالشامبو العادي بشكل يومي حيث يفلح في كثير من الأوقات من الحدّ من كمية الزيوت وتراكم خلايا الجلد. مع مراعاة أنه يجب أن يكون لطيفًا على فروة رأسك لأن الشامبو القوي يسبب تهيج وجفاف وبالتالي تتفاقم قشرة الرأس. 

إذا لم ينجح الأمر، يمكنك تجربة شامبو طبي مخصص لقشرة الرأس، بالطبع ستحتاجين في البداية إلى تجربة أكثر من نوع شامبو للوصول إلى النوع الأنسب إلى فروة رأسك.

هناك بعض المكونات/العناصر في الشامبوهات الطبية يجب أن تبحثي عنها:

شامبوهات تحتوي على كيتوكونازول (ketoconazole): يعتبر الketoconazole عنصرًا فعالًا ضد الفطريات حيث يقلل من نمو الملاسيزية وهي فطر موجود في فروة الرأس بشكل طبيعي لكنه يسبب التهاب وتهيج لبعض الأفراد. يمكن استخدام هذه الشامبوهات في أي عمر، مرة أو مرتين أسبوعيًا.


شامبوهات تحتوي على كبريتيد السيلينيوم (selenium sulfide): تقوم هذه الشامبوهات بتقليل إنتاج إفراز الزيوت الطبيعية لفروة الرأس مع إبطاء موت خلايا الجلد وبالتالي تقلل من تراكمها، لكن يجب الإشارة إلى أنها يمكنها تغيير لون الشعر الفاتح أو الشعر المعالج كيميائيًأ، لذلك يفضّل استخدامها وفقًا لتوجيهات الطبيب.


شامبوهات تحتوي على بيريثيون الزنك (zinc pyrithione): يعتبر بيريثيون الزنك عامل فعّال ضد الجراثيم والفطريات التي تتسبب في ظهور قشرة الرأس. يمكنك استخدام هذه الشامبوهات بشكل يومي ومتكرر، حيث أنها لطيفة على الفروة، وتزيد من ترطيبها.


شامبوهات تحتوي على قطران الفحم (coal tar): تستهدف هذه الشامبوهات مشاكل قشرة الرأس السميكة، كما أنها تعالج الإكزيما، والصدفية. يعمل قطران الفحم على تقليل إنتاج خلايا الجلد، وتقليل الإحمرار وتهيج الفروة، والحكة.


شامبوهات تحتوي على حمض الصفصاف (salicylic acid): يدخل حمض الصفصاف في تركيب معظم مقشرات فروة الرأس بسبب قدرته على التخلص من خلايا الجلد الميتة والقشور، ويستخدم أيضًا في علاج التهاب الجلد الدهني والصدفية، لكنه في نفس الوقت قد يترك فروة رأسك جافة وبالتالي تفاقم القشرة، لذلك تأكدي من استخدام البلسم بعد الانتهاء من استخدام الشامبو للحد من مشكلة الجفاف.



*تَترك بعض الشامبوهات على فروة الرأس لمدة دقائق بينما يُشطف بعضها في الحال لذلك يرجى قراءة الإرشادات المكتوبة على الشامبو. 


*يمكن استخدام هذه الشامبوهات من مرتين إلى أربع مرات أسبوعيًا، أو يومًا بعد يوم.

إذا لاحظت أن الشامبو المناسب لفروة رأسك بدأ يفقد فعاليته في العلاج بعد فترة، يرجى التبديل بين أنواع الشامبو أو استخدام الشامبو المناسب بالتناوب مع شامبو يومي مثل تلك التي تحتوي على بيريثيون الزنك. 


*توجهي إلى زيارة طبيب الأمراض الجلدية إذا لم تختفي القشرة في غضون أسابيع من استخدام الشامبو المناسب.




:نصائح عامة لتقليل الإصابة بقشرة الرأس

اتباع نظام غذائي صحي يحتوي على فيتامين B، والزنك.

غسل الشعر بشكل منتظم  مع تدليك فروة الرأس برفق؛ لزيادة تدفق الدم.

تجنب استخدام منتجات الشعر مثل جلّ أو سبراي الشعر.

البعد عن مسببات التوتر والضغط النفسي، حيث يزيد الضغط النفسي من حدة الجفاف والحكة، والتعرض للضغط النفسي لفترة طويلة يتسبب في إثبات الجهاز المناعي وبالتالي يقلل من محاربته لبعض التهابات الجلد الفطرية والتي تؤدي في نهاية الأمر إلى ظهور القشرة. حاولي التحكم في الضغط النفسي عن طريق ممارسة بعض تمارين الاسترخاء مثل اليوجا.

        نظرًا لزيادة الجفاف في فصل الشتاء، قومي بترطيب فروة رأسك عن طريق استخدام ماسكات مثل زيت الزيتون.